Retrouvailles

Veuillez installer le lecteur Real Player pour pouvoir lire les fichiers avec extension .rm

Cliquez ici pour télécharger real

 

لوعات الرحيل

في رثاء الصديق عبد الرحيم صمادح

 

 

كم لوّعني

خبر الرّحيل

على حين غـِرّة

فلكم تمـنـيّتُ أن.ْ.

تسلم الجـَرّة

فلا تسقينا..

علقم الفراق الذي..

ما أمَرّه

وكم رجوت الدّهر

أن نلتقي أكثر من مَرّة

فلنا أحاديث ُ لا تنتهي

ومشاريعُ مستمرّة

لنفض الغبار ِ

والعَـوم ضدّ التيّار ِ

وتحريك المياهِ المُستـقرّة

فكم لوّعني الاختفاء

بدون سابق اشعارٍ

يخفـّف عن الرّوح بدمعة حرّى

يا ويل روح من آلامها

يُنهكها الحزن..

ويجلب لها المَضرّة

 

لم يكن الرّحيل..

ضمن مشاريعك العديدة

وانْ كنت تسابق الزّمن

لتحقيق الأماني البعيدة

وكم كان يسعدك ذِكـْرُكَ

في أوراق الجريدة

عدى أن يكون مُبـَوّبًا

في اعلانات الموت

جلاّبة الأحزان الشـّديدة

عرجون التـّمر هَوَى

لتستغرق في النوم دُهورا مديدة

الله يعلمُ

والروح تفهمُ

وجع الرحيل من دون موعد ٍ

من دنيا الآلام ِ

الى دنياالأحلام ِ

ونتمنى أن تكون سعيدة

الموت لعبة حظ ٍّ

والكل رابحها

فقط يختلف المتى والكيف ُ

وما يُترك ُ من أثرٍ:

كتاباتٌ وأشعارُ جديدة

هذا الرّحيل ارادة الغيب

وللغيب دوما ما يُريده

 

مونتريال في 20 سبتمبر 2005